النحل

انواع شمع النحل

انواع شمع النحل

شمع النحل ،هي اقراص شمعية مجوفة يبنيها النحل داخل الخلايا،لحفظ العسل وحبوب اللقاح وحضانة اليرقات،بالإضافة الى حمايتهم من العوامل الخارجية.وتختص شغالات النحل بصناعة انواع الشمع هذه ، على الرغم من أن إنتاج الشمع يستهلك طاقة عالية جداً،وغذاء جيد للنحل العامل ،يحتوي على البروتينات والسكرييات المناسبة لإنتاج الشمع ،بالإضافة الى انتاج العسل . وتصل درجة الحرارة داخل كتلة النحل المتجمع لبناء القرص الشمعى إلى 36 درجة مئوية.حيث يصبح الشمع طريا سهل التشكيل عند هذه الدرجة . لكنه سرعان ما يتماسك عند تعرضه للـهواء.

بناء عيون الشمع للنحل

يبنى النحل البيوت الشمعية على شكل عيون سداسية في شكل هندسى بديع ،يصف عظمة الخالق وابداعه.لأن الشكل السداسي هو الشكل الوحيد بين الأشكال الهندسية القريبة من الدائرة التي تصلح  لتربية حضنة النحل ، بينما الدوائر تترك فراغات ومسافات بينية بين الدوائر.في حين أن الشكل السداسى هو الذي يملأ الحيز الموجود دون أن يترك شيئاً من الفراغات بينها بحيث يبنى النحل أكبر عدد من العيون في أقل مساحة .كما يعطي فرصة للنحل لإستخدام أقل كمية من  الشمع مقارنة بالأشكال الأخرى كالمربع والمثمن والدائرة . فمن الذي علم النحل الهندسة الدقيقة قبل أن يعلمها الإنسان؟ إنه الله سبحانة وتعالى الخالق القادر جل شأنه وعلت قدرته.

عيون شمع العسل وانواعها

النحل يغطى العيون السداسية المملوءة بالعسل بطبقة رقيقة من الشمع المفروز حديثا عند تحول الرحيق المخزن بها إلى عسل ناضج،وذلك لأن العسل ليس كائن حى يحتاج إلى التنفس،وحتى لا يمتص العسل الرطوبة من الوسط المحيط به.لأن العسل من المواد التي لها قابلية عالية لامتصاص الرطوبة المحيطة به . وغطاء عيون العسل يكون من الشمع الصافى بنسبة 100%.ويختلف سلوك النحل عند تغطيته لعيون العسل الناضج بإختلاف نوع سلالة النحل .حيث وجد أن سلالة النحل الكرنيولى تترك مسافة قليلة بين مستوى العسل في العيون السداسية،والغطاء الشمعى فيظهر لون الأقراص العسلية ناصع البياض ، ولذلك  تعتبر سلالة النحل الكرنيولى مناسبة لإنتاج القطاعات العسلية نظراً إلى بياض الشمع الذي يعطى القطاعات العسلية منظراً جذاباً . بينما سلالة النحل الإيطالي تغطيتها لعيون العسل الناضج تترك مسافة كبيرة بين العسل والأغطية الشمعية مما يجعل منظر الأقراص العسلية مائيا غير جذاب للمستهلك ، ولذلك يفضل عدم استخدام سلالة النحل الإيطالي لإنتاج القطاعات العسلية.

أنواع العيون الشمعية التى يبنيها النحل

يبنى النحل ثلاثة أنواع من العيون السداسية في القرص الشمعى هي:

  1. عيون شغالات: وهى الأكثر عددا حيث عددها 25 عين في البوصة المربعة وهى تستخدم في تربية حضنة الشغالات أو تخزين خبز النحل.
  2. عيون ذكور: وهي تكون أقل عدداً من عيون الشغالات حيث يصل عددها 16 عين في البوصة المربعة وهى تستخدم في تربية حضنة الذكور أو تخزين العسل ، وعادة ما ترتكز عيون الذكور في الثلث العلوى من القرص الشمعى أو قد تكون موزعة أحيانا على أركان القرص الشمعى.
  3. عيون إنتقالية: وهى توجد بين العيون السداسية للشغالات والعيون السداسية للذكور وهي عيون وسط في الإتساع بين عيون الشغالات وعيون الذكور.

اهمية شمع النحل واستخداماته

كان لشمع النحل أهمية كبيرة في الزمن القديم، فقد استعمله الرومان في الكتابة، كما اعتبر وسيلة إيضاحية في تعليم النحت، وفي النماذج الخاصة لوضع تصورات حقيقية لنحت التماثيل الكبيرة.كما استعملته الأمم القديمة والحديثة في  صناعة الشموع اللازمة لإضاءة المعابد والمنازل والشوارع.واستعمله المصريون القدماء لحفظ جثـث موتـاهم،وصناعة الأواني، وفي تركيب بعض الأدوية.قد يكون استعمال شمع النحل قلّ في هذا العصر بسبب التقدم في الصناعـة، واكتشاف الكهرباء، ولم تعد الشموع تستعمل إلا في الحـالات الخاصة والنادرة.مما جعل الشمع يزيد في إنتاجه عن حاجة السوق وخاصة بعد أن كثرت المناحل وانتشرت في جميع بقاع الأرض، وكثرت مخلفاتها من شـمع الأقراص بعد فرز العسل منها، إضافة إلى اختراع أنواع عديدة من الشموع التي أصبحت تزاحم شمع النحل الطبيعي. ولكن على الرغم من تعدد هذه الشموع والمواد الشبيهة بالشمع  فإن شمع النحل لم ولن يفقد أهميته الإقتصادية .يمكنك قراءة هذا المقال: اهمية شمع العسل

أنواع أخرى من الشموع

هناك أنواع أخرى من الشموع شبيهة بشمع النحل،وأهمها الشموع الآتية.

شموع نباتية

يوجد كثير من شموع المملكة النباتية والتى أهمها الشموع التالية:

  • شمع كارنيبا: وهو أصلب وأنصع أنواع الشمع في الطبيعة وهو يستخرج من نوع من النخيل ينمو في البرازيل وشمال أفريقيا.
  • شمع كانديلا: وهو ينتج من نبات صحراوى ينمو في المكسيك.
  • شمع أوريكوري: وهو يستخرج من أوراق نوع من النخيل ينمو في البرازيل.
  • شمع بيبرى: وهو يستخرج من ثمار جافة بشجيرة نبات عطرى ينمو في أمريكا الشمالية وهو أحد أنواع الشجيرات التوتية.
  • شمع اليابان: وهو ينتج من بعض أصناف نبات يسمى السماق ينمو في اليابان .

يوجد شموع أخرى أقل في الأهمية الإقتصادية من الأنواع السابقة مثل شمع قصب السكر وشمع الحلفا وشمع الكتان وشمع القطن .

شموع حيوانية

تقوم بعض المصانع في الصين وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكيـة بصنيع العديد من أصناف وأنواع الشمع الحيواني أو المأخوذ من أصول حيوانية
غرار النحل،مثل:

  • شمع سبرماكيتي: وهو يستخرج من رؤس بعض الحيتان والدولفين.
  • شمع الصوف: ويسمى أيضا شمع اللانولية وهو يستخرج من صوف الأغنام.
  • شمع الحشرة الصينية: وهو إفراز غدى لهذه الحشرة.
  • شمع الشيلاك: وهو إفراز غدى لحشرة الشيلاك.

الشموع المعدنية

وهي شموع تستخرج من المناجم الأرضية مثل :

  • شمع أويريت: وهذا الشمع بعد تنقيته وتبيضه يسمى شمع السريسين.
  • شمع منتان: وهذا الشمع يتم الحصول عليه عند تقطير اللجنايت.
  • شموع بترولية: ومنها شمع البرافين وهذه الشموع من ناحية تركيبها الكيماوي لا تعتبر شموع حقيقية ولكنها شبيهة للشموع الحقيقية ولكن على الرغم من ذلك فإن لها أهمية تجارية كبيرة.

شموع تركيبية

  • الزيوت والدهون والشموع الكلورونية والكبريتية والهيدروجينية.
  • المواد ذات الوزن الجزيئي العالى من الجليكولات والكحولات والأسترات.

ومهما كثرت أنواع الشموع وتعددت مصادره ومشتقاته،فإن شمع النحل الطبيعي يظل محتفظاً بأهميته التجارية والصناعية وخاصة في صناعة الأساسات الشمعية التي لابد لأي صاحب منحل من السعي للحصـول عليـها وصناعتـها واعتمادها لحضنة خلاياه ولعسلها.

السابق
اسماء غدد نحل العسل ووظائفها
التالي
الأفات التي تصيب شمع النحل وعلاجها (ديدان الشمع)

اترك تعليقاً